11‏/05‏/2009

رأس السنة الشركسية


يحتفل الأديغة يوم 22 مارس برأس السنة الجديدة. هذا اليوم هو الوحيد على مدار العام الذي يتساوى فيه طول الليل والنهار. في هذا اليوم يبدأ الربيع, وتبدأ حياة الخصوبة دورتها الجديدة. بالنسبة للشعب الشركسي الذي ارتبطت حياته بالأرض والطبيعة هو يوم عظيم وأساسي, لذلك منذ صدر التاريخ وقبل 6218 عاما بدأ الأديغه القدماء بالاحتفال بهذا اليوم كبداية للسنة الجديدة. 

قدوم السنة الشركسية الجديدة يرمز لدى الأديغه إلى انتصار قوى الخير على القوى الشريرة. لرأس السنة الشركسية طقوسها الخاصة, فلابد من تقديم الأضاحي التي يجب أن تكون عبارة إما عن دجاجة سوداء أو خروف أسود أو كبش اسود. واللون الأسود هنا يرمز إلى السواد والظلمة والشر. بهذا الشكل يعلن الأديغة انتصارقوى الخير على قوى الشر. 

تبدأ طقوس رأس السنة الشركسية بالجوغ ومن ثم غناء النشيد الخاص بالسنة الجديدة... 

ИлъэсыщIэ хъуэхъу:

Уэ ди Тхьэ, Тхьэшхуэ! 
Уэ ди Тхьэ закъуэ!
Уафэри щIылъэри зезыгъакIуэ
Тыгъэшхуэр къызыбгъэдэкI.
ЩымыIэр хэзыгъахъуэу
Телъыджэр зи Iэужь.
Псори зыщыгугъуу
Зыми щымыгугъыж,
Къэхъури зэлъэIуу
Зыми емылъэIуж ди Тхьэ,
Зы Тхьэ, 
Тхьэшхуэ!
Хъуэхъур дибэу, дыбагъуэу,
Губгъуэу диIэр бэвылъэу,
Лъэуджыджэ тхэмыту,
Iей тхэтыныр ди жагъуэу,
Ди жагъуэгъухэр зэгуэпу,
Ди япэ идгъэщ щымыIэу,
Ди фIыгъуэр здэдгуэшу,
Гукъеяуэр здэтшэчу.
ДищI бэвылъэр темыкIыу,
Ди пщащэхэр щIыкIафIэу,
Ди щIалэфIхэр лIы хахуэу,
Ди Iуэху дэна ямыщIу,
«Iуэху щIэн» жаIэм къэжану,
Пэрытыныр и хьэлу,
ХьэгъуэлIыгъуэр яублэу,
Бланэм хуэдэу къарууфIэу,
МафIэм хуэдэу къэмыскIэу,
Ди щIэблэр ефIакIуэу,
Ди нэхъыжьхэр тхуэузыншэу,
Iэнэм щысым тхьэмадэфIу,
Хасэм хэтым гуащIафIэу.
ФIыгъуэ дыщымыщIэу,
ЩIэм дигъэгуфIэу,
ХъугъуэфIыгъуэхэр ди бащэу – 
ИлъэсыщIэр етхьэкIыну
Тхьэшхуэу дыкъэзыгъэщIам жиIэ!

يلي ذلك مجموعة من الطقوس الأساسية وهي حسب التسلسل: 

تقوم إحدى النساء بإشعال دهنة الخروف أو أي نوع من أنواع الدهون الحيوانية الأخرى وينتج عنه رائحة خاصة اسمها جارمه

хъуэхъу:

Мы жьэрымэр
Адыгэ унагъуэхэм,
Адыгэ жилагъуэхэм,
Адыгэ Хэкум имыкIыу;
Ху жилэрэ МафIэ жылэрэ кIуэдыжыху
Лъэпкъ узыншэу мы щIыгум дызэхэзекIуэну
Тхьэшхуэу дыкъэзыгъэщIам жиIэ! 

تقوم إحدى النساء التي تحظى باحترام كبير بوضع ثلاث فطائر دائرية الشكل محشية بالجبن الشركسية فوق بعضها البعض واسمها حالدجي. ويرافق هذا الطقس غناء الأغنية التالية: 

Мы хьэлджеищыр Дыгъэм и плъыфэщ,
Дыгъэм и нэзырэ и бзийрэ псоми къалъысыну
Тхьэшхуэу дыкъэзыгъэщIам жиIэ! 

من القدر الذي جمع فيه الدهن الذائب يتم إشعال شعلة السنة الجديدة, يرافق هذا الطقس الدعاء التالي: 

Ди Тхьэ, Тхьэшхуэ!
Ди Тхьэ закъуэ!
Нобэ гъэрэ щIырэ зыхокI
Нобэ ИлъэсыщIэ дытохьэ.
Дыгъэм и хуабэрэ и нэхурэ
Нэхъ щIагъэхуэбжауэ къитыну
Тхьэшхуэу дыкъэзыгъэщIам жиIэ!

احتفال رأس السنة الشركسية يختتم بجوغو كبير تكون آخر رقصاته رقصة الوج والمعروفة برقصة الربيع. على مدى الأيام الثلاثة التي تلي رأس السنة الشركسية يتابع الأديغه احتفالاتهم بزيارة بعضهم البعض وتبادل التهنئة.

هناك تعليق واحد:

Shawkat Al Sharkas يقول...

لدي تعليق على ما جاء في بداية المقالة أن في هذا اليوم من السنة فقط يتساوى الليل والنهار. والصحيح ان هناك يومان في السنة يتساوى الليل مع النهار في 21 آذار وكذلك في 21-22 أيلول. الأول يحدث أثناء زيادة طول النهار عن الليل والثاني خلال تناقص طول النهار عن الليل. لذا ممكن تعديل الجملة بحيث تصبح أن هذا اليوم هو الوحيد الذي يتساوى فيه طولي النهار المتمدد مع الليل المتقلص